تسجيل الدخول

 اتفاقية لتسويق منتجات الحرفيين والحرفيات الكترونيا

​​

وقع البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية، "  بارع "  بالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وشركة البحر للتجارة الإلكترونية " موقع فانيلا " اتفاقية تعاون مشترك، بهدف تعزيز سبل التعاون بين الجانبين وتحقيق أهدافها الرامية إلى الارتقاء بالمنتج الوطني وتجويده وتسويقه، من خلال رعاية الأسرة المنتجة وتشجيعها، حيث تتقاطع أهداف الطرفان  في بناء مجمتع منتج يسهم في دعم الناتج المحلي وتعزيز التنمية المتوازنة في مناطق المملكة كافة.

وقع الاتفاقية الأستاذ عبدالرحمن بن عيسى بن جساس، المشرف العام على البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية" بارع"،  والمهندس رشيد بن محمد بالبلاع، رئيس مجلس إدارة شركة البحر للتجارة الإلكترونية "موقع فانيلا"، وذلك يوم الخميس 28/4/1438هـ الموافق 26/1/2017م بمقر الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.

 وقال الأستاذ عبدالرحمن الجساس إن هذه الاتفاقية تاتي في إطار نهج الهيئة  ومبدا  الشراكة  الذي تسعى إلى  تعزيزه مع جميع مؤسسات الدولة في القطاعين العام ولخاص، الأمر الذي تماشى مع أهداف الاستراتيجية الوطنية الشاملة  وخطتها في تنمية المجتمع والتي من أبرز عناصرها تطوير قطاع الحرف والصناعات اليدوية بوصفه  إرثاً ثقافياً يجسد هوية وحضارة المملكة وشعبها، ويسهم في تحسين دخل الأسرة المنتجة ورفع مستوى المعيشة  وتوفير فرص العمل للمواطنين، ومن ثم انعاش الحركة التجارية والسياحية في مناطق المملكة كافة. مضيفاً أن " بارع"  وفي اطار هذه الاتفاقية  سيقوم بالتنسق المباشر بين الحرفيين والشركة وترشيحهم للاستفادة من خدمات موقع الشركة الإلكتروني " فانيلا"، كما يقوم البرنامج بالتسويق للموقع والترويج له من خلال مواقع التواصل الاجتماعي والأخبار الصحفية والبنرات الإلكترونية، وإلى جانب تقديم البرامج التدريبية للحرفيين المرشحين للاستفادة من موقع الشركة " فانيلاً.
كما تضمنت الاتفاقية أن يقوم موقع "فانيلاً" بالتسويق للحرف والصناعات اليدوية عبر المنصة الالكترونية (بإيادٍ سعودية)، من خلال تخصيص قسم خاص بهذه المنتجات، إلى جانب تسجيل الحرفيين في جميع مناطق المملكة في الموقع، وتسويق وبيع المنتجات الوطنية، كما يتكفل الموقع، بوضع شعارات وبوسترات البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية، كما اتفق الطرفان على وضع تقارير ربع سنوية مشتركة  تتضمن  تفاصيل المبيعات  والتقارير المالية، إلى جانب تنسيق الموقع مع البرنامج لتوفير منتجات وطنية عالية الجودة يمكن تقديمها كهدايا للجهات الحكومية ورموز الدولة وأعضاء الوفود الدبلوماسية والزائرة إلى المملكة، هذا إلى جانب تواضع الطرفين على تبادل الخبرات وتطوير القدرات في المجالات التي تخدم قضايا الارتقاء بالمنتج الوطني وتجويده.

واتفق الطرفان على تشكيل فريق مشترك للتنسيق  بينهما كآلية لتفعيل مجالات التعاون  يضم مختصين من الجهتين، ويتمتع بصلاحية طلب الاستعانة ببعض الخبراء من الداخل والخارج في المجالات التي يحتاجها، وسيضطلع هذا الفريق بوضع خطة عمل تنفيذية تشمل جميع مجالات التعاون الواردة في الاتفاقية، يتم من خلالها انجاز المهام بشكل علمي ومدروس، يسهم في تحقيق الأهداف المنشودة.