تسجيل الدخول

 المانع يصنع التحف من لحاء الأشجار

​​

ينحت علي المانع أحد الحرفيين في منطقة الباحة لوحاته الفنية على لحاء الأشجار حيث وجد ضالته بعد أن طلب منه أستاذ المادة وهو على مقاعد الدراسة بالجامعة حيث قدم لوحة على لحاء شجرة من أشجار الباحة وبدأ علي مشواره منذ ذلك اليوم وبالرغم من حصوله على بكالوريوس تربية فنية حيث حول تعليمه لاستثمار هذه الهواية والمشاركة في العديد من المعارض والفعاليات يقول النحات المانع إنني أمارس هوايتي الحرفية منذ ما يقارب عشرون سنة حيث اقدم نوعاً من الفنون الحرفية عبر النحت على لحاء الأشجار وتشكيل عدد من الأشكال الجمالية مثل الأبواب والمناظر واللوحات الفنية وهي حرفية تعتبر جديدة على الحرف اليدوية واستخدام لحاء الأشجار بكافة أنواعه في النحت واصنع من خلالها تحفاً فنية مميزة.

كما يخضع لحاء الأشجار لعدة مراحل حيث معالجة تجهيزية تسبق عملية النحت، كمرحلة التجفيف والقطع وإزالة السطح الخارجي ومرحلة إعطاء الحاء الحيوية المطلوبة، وبعدها تبدأ عملية النحت عن طريق قطع وإزالة أجزاء منه وكل ذلك يتم يدوياً وباستخدام أدوات خاصة، وليس للطباعة أو التلوين أي دور في العملية.

وقدم المانع شكره للبرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية (بارع) التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على تطوير الحرفيين وتقدم الدعم والمساندة والدور الكبير الذي يقوم به بارع في جذب الحرفيين.