تسجيل الدخول

 “محسنة السفياني”.. أعادت “عقال الفيصل” للسوق وتحلم بتدريب كافة مناطق المملكة

​​​أعادت الخالة “محسنة السفياني” من منطقة الشفا صناعة “عقال الفيصل” وهو ما كان يرتديه الملك فيصل، وقالت: أنها رأت أن لا أحد يلبس مثل هذا العقال فقامت على صناعة عقال مماثل من القصب والفضة، وذلك حفاظا على تراث الآباء والأجداد، وطلبت من “بارع” أن يعرضونه في قصر المصمك حتى يتم الإطلاع عليه.

وتعمل الخالة محسنة التي تبلغ من العمر حوالي 70 عام، على السدو والثوب المشقر الطايفي ، وأيضا الجلود وصناعة المشغولات بالفضة القديمة وتطريز ملابس الأطفال، وثياب الفتيات من الحرير والقصب،والدلال التراثية المزينة بالخرز والفضة ،  والمباخر.. وتعمل أيضا على إعادة تطوير ساعات اليد النسائية بحيث تقوم بعمل أساور للمناسبات.

وكذلك تقوم بتزين الخناجر والسيوف، والمعاصب النسائية، وتعمل بالأبرة الصغيرة ، وتطرز بالغرزة النادرة وتأخذ منها القطعة ستة أشهر لتكون جاهزة، ومعروضاتها تبدأ أسعارها من 3 الآف ومافوق حسب الشغل بالمعروض.

وتمنت أن تقوم بالتدريب في جميع مناطق المملكة، وذكرت أن لديها متحف في منزلها تقوم بجميع محتوياته من أعمالها الخاصة التي تشارك بها في المهرجانات والفعاليات .